ثالث حالة انتحار خلال أيام في مناطق سيطرة النظام

0 311

أقدم أحد الأشخاص في مدينة “حمص” على الانتحار بعد مضي عدة أيام من حوادث انتحار مماثلة في اللاذقية وحلب.

ونقلت صفحات حمص، الأربعاء 8 ديسمبر / كانون الأول ،العثور على جثة رجل أربعيني في “حي الورد” على طرف مساكن الشرطة، مضيفة أن دوريات شرطة باب سباع عثروا على الجثة مشنوقة داخل المنزل وسط ظروف غامضة.

وثقت شبكة أخبار حي الزهراء في “حلب” بداية كانون الأول الجاري حادثة انتحار شاب في العقد الثالث من العمر بمنطقة “الموكامبو” بالمدينة وعزا المتابعون حادثة انتحار الشاب بسبب الفقر وتردي الوضع المعيشي .

كما عثر أهالي قبل يومين من الحادثة على جثة شاب تولد 1977 في منطقة الرستين التابعة لناحية البهلولية بريف اللاذقية جثة هامدة داخل منزله في 29 من تشرين الثاني بعد تناوله جرعة دواء بقصد الانتحار.

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.