عقوبات جديدة للخيانة الزوجية بالتحديث الأخير للقانون

0 336

أعلن قاضي الجزاء الأول بدمشق “طارق الكردي” عن عقوبة الخيانة الزوجية يوم أمس، بالحبس من شهر إلى سنة بحق الزوج في حين تكون العقوبة أشد بحق الزوجة.

 

وبيّن “الكردي” بحسب جريدة “الوطن” المقربة من النظام 7ديسمبر/ كانون الأول، عن تقديم نساء دعاوي في المحاكم ضد الأزواج بعد اتهامهن لهم بالخيانة الزوجية مع نساء أخريات، مع دعاوي أزواج ضد زوجاتهم بنفس التهمة، و التي تعد الأكثر بين الدعاوي المقدمة.

 

كما وضح القاضي أن الحكم في حال ثبوت التهمة بالشهادة أو الرسائل المتبادلة بين الزوج وخليلته، أو باعتراف الزوج بعلاقته، يكون بالحبس من شهر إلى سنة وفق المادة 474 من قانون العقوبات.

 

ونوّه أن العقوبة تمس حتى من أعلن جهرا للعامة عن علاقته بأي امرأة بالتلفظ فقط، فإنه يجيز رفع دعوى ضده بتهمة الخيانة.

 

بالمقابل أشار القاضي عن وجود دعاوي مماثلة من قبل الأزواج ضد زوجاتهم، وأن عقوبة الزوجة في حال ثبتت عليها تهمة الخيانة تكون أشد بسبب طبيعة المجتمع.

 

تهم الخيانة الزوجية تبقى فقط لدى الأزواج، مع ظل الظروف الاقتصادية السيئة في مناطق النظام وعزوف الشباب عن الزواج نتيجة الأوضاع، ظهر شيء جديد ينافي تقاليد وأعراف المجتمع السوري المحافظ، بما يسمى “بالمساكنة” لعلاقة شبيهة بالعلاقة الزوجية مع معرفة النظام به وغض الطرف عنه.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.