اقتحام مقرات وطرد موظفين على وقع أزمة الخبز في مناطق شمال شرق سوريا

0 161

اقتحام مقرات وطرد موظفين على وقع أزمة الخبز في مناطق شمال شرق سوريا

اقتحم محتجون مراكز مدنية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية “قسد” نتيجة نقص مادة الخبز وإضراب للأفران بمنطقة بريف دير الزور.

ووفق ما نقلته وكالة “أثر برس” اليوم 6ديسمبر/كانون الأول، أن عدداً من مراكز الإدارة الذاتية “قسد” كبلدية الشعب ومكتب حماية المرأة، تم تحطيم محتوياتها وطرد الموظفين، للنقص الحاد بمادة الخبز تزامن مع توقف الأفران عن العمل بسبب سياسة يقول الأهالي إنها مفتعلة في بلدة البصيرة بريف دير الزور الشرقي.

كما خرجت مظاهرة في بلدة أبو حمام بشأن الأزمة ذاتها، مع ارتفاع المطالبات بوقف عمليات الاعتقال التعسفي والتجنيد الإجباري، والعمل على إطلاق سراح المعتقلين لدى سجون قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، الذين اعتقلتهم خلال عامي 2020 و2021 بتهم واهية، وفق موقع “وطن إف إم”.

يذكر أن الإدارة الذاتية قد أعلنت سابقا عن نقص بمخزون الطحين لديها وتقليل حصص الأفران، لتندلع احتجاجات شعبية واسعة بمناطق دير الزور متهمةً الإدارة بعمليات تهريب منظمة للطحين والمواد الأساسية، للتضييق على الأهالي.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.