ثلاثة قتلى باقتتال عشائري في درعا

0 597

قضى ثلاثة أشخاص وأصيب آخرون بجروح باقتتال عشائري في محافظة درعا جنوباً تخللها استخدام الأسلحة النارية وإحراق منازل الأهالي.

 

ونقلا عن صفحات درعا الأحد 5ديسمبر/ كانون الأول، قضى ثلاثة أشخاص من عائلة كيوان في مدينة طفس في الريف الغربي في محافظة درعا ، وسيم محمد كيوان، أحمد عدنان كيوان، محمد محمود كيوان بانفجار قنبلة يدوية عن طريق الخطأ على خلفية المشاجرة مع أبناء عشيرة المبسبس في المدينة على إثر خلافات قديمة تجددت مساء السبت.

 

وحسب صفحة “أتارعا نيوز” أسعف أربعة أشخاص للعلاج في مشفى طفس و المشفى الوطني بدرعا بعد إصابتهم بجروح بالاشتباكات بالأسلحة الخفيفة والبنادق الآلية بين العائلتين، و قيام آل كيوان بإحراق عدة منازل لعائلة المبسبس ردا على مقتل ثلاثة أشخاص من أبنائهم.

 

وتوالت خلال الأشهر والسنوات الأخيرة الماضية المشاجرات في مدينة طفس بريف درعا تخللها سقوط قتلى وجرحى كان آخرها قبل شهور مقتل ثلاثة أشخاص باشتباك عشائري مماثل بين آل كيوان وآل الزعبي، قبل إحكام قوات النظام في تشرين الأول الماضي سيطرتها على طفس بموجب اتفاق المصالحة وسحب الأسلحة من الأهالي.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.