اشتباكات بين ميليشيا النظام وأخرى إيرانية بسبب خلافات على معابير التهريب

0 191

وقع إطلاق نار أسفر عن جرحى بين ميليشيا إيرانية وعناصر للدفاع الوطني بعد خلاف على تهريب الوقود عبر معابر نهرية في مناطق دير الزور تربطها بمناطق “قسد” يوم أمس السبت.

وقعت اشتباكات وفق مصدر محلي موقع “عين الفرات” ، بين ميليشيا إيرانية تدعى “أبو الفضل العباس” مع عناصر من قوات الدفاع الوطني، أدت إلى وقوع جرحى بين الطرفين، عقب تهريب وقود في منطقة العشارة بدير الزور، التي يعتبرها عناصر “أبو الفضل” قطاعا خاصا به.

تركزت الاشتباكات بين عناصر من قطاع العشارة تابعين للدفاع الوطني، وآخرين لميليشيا “أبو الفضل”، عندما حاول عناصر الدفاع الوطني إدخال شحنة مازوت مهربة من مناطق “قسد” عبر أحد الممرات النهرية على الفرات، لتتصدى لهم عناصر الميليشيا الإيرانية.

أسفرت عن إصابة قائد الميليشيا الإيرانية وعدد من عناصر الطرفين، لتجدد الاشتباكات مرة أخرى من توقفها بعد منتصف الليل، مع تأهب وتحشيد بين عناصر الطرفين.

يذكر أن التهريب عبر المعابر النهرية الفاصلة بين مناطق النظام و قوات سوريا الديمقراطية، تشكل مصدر مالي مهم يستقطب الميليشيات الإيرانية وأخرى للنظام تصل إلى كثير من الأحيان إلى اشتباكات عنيفة لفرض السيطرة على أحد من نقاط التهريب.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.