بعد سنوات من المقاطعة وزير خارجية الإمارات في دمشق للقاء رأس النظام

0 210

وصل وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد آل نهيان الثلاثاء ٩ تشرين الثاني /نوفمبر على رأس وفد رسمي للعاصمة دمشق للقاء رأس النظام

ونقلا عن العين الإماراتية وصل وزير الخارجية يرافقه خليفه شاهين وزير دولة في الخارجية وعلي محمد الشامسي رئيس الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ وعدد من الشخصيات الرسمية للعاصمة دمشق للقاء المسؤولين وكان باستقباله بحسب وسائل إعلام النظام وزير الخارجية فيصل المقداد في مطار دمشق.

 

ونقلا عن صحيفة الوطن عقد رأس النظام بشار الأسد اجتماع مع وزير الخارجية الإماراتية تخللها بحث علاقات التعاون بين النظام والإمارات وتطوير التعاون الثنائي في مختلف المجالات بعد سنوات من القطيعة من العام ٢٠١١ في أول زيارة يجريها مسؤول إماراتية لعاصمة النظام

 

وسلم بن زايد بحسب روسيا اليوم بشار الأسد رسالة من رئيس الإمارات خليفة بن زايد آل نهيان وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد ومناقشة جهود ابو ظبي لجهود عودة النظام لجامعة الدول العربية وجهود الوساطة للمشاركة في القمة العربية القادمة المقررة في الجزائر وسط إجماع أمانة جامعة الدول العربية ودول السعودية وقطر ومصر على رفض عودة النظام قبل تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي ٢٢٥٤

 

وقبل شهر في تشرين الأول الماضي تلقى ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان اتصالاً هاتفياً من رأس النظام تخلله بحث علاقات التعاون على وقع حالة التقارب الحاصل ودعم الإمارات النظام سياسياً في المحافل الدولية وجهود مكافحة فيروس كورونا إلى جانب قوافل شحن المساعدات الإنسانية التي تصل تباعاً لمطار دمشق بعد أكثر من ٣ سنوات من إعادة ابو ظبي فتح سفارتها بدمشق في ديسمبر العام ٢٠١٨ بعد قطيعة لأكثر من ٥ سنوات بسبب نهج القوة العسكرية التي يشنها نظام الأسد بدعم حلفائها على المدن السورية.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.