انتقادات حول حفل فني أقيم من قِبل أحد رموز الطرب تزامناً مع وفاة صباح فخري بدمشق

1 7٬594

أقام شادي جميل أحد رموز الطرب في مدينة حلب حفل فني تزامن مع يوم وفاة صباح فخري الذي وافته المنية الثلاثاء في المشفى عن عمر يناهز ٨٨ عاماً، حيث طال “جميل” انتقادات حول إقامته لهذا الحفل.

 

نقلا ً عن وسائل إعلام محلية بمناطق سيطرة النظام الجمعة ٥ تشرين الثاني /نوفمبر، أن شادي جميل برر في لقاء مصور سبب إقامة الحفل الغنائي بأحد مطاعم العاصمة دمشق بيوم وفاة ملك الطرب والقدود الحلبية ابن مدينته صباح فخري للكلفة المالية التي تم صرفها من إدارة المطعم لتنظيم حفلته والالتزام من قبله مع إدارة الحفل.

 

وأشار بأنه سبق أن أحيا حفل غنائي مماثل لغرفة تجارة دمشق بعد يوم من وفاة والدته، مبيناً أنه سيتكبد دفع المصاريف بحال ألغى الحفلة التي يتخذها مصدر رزقه كما غيره من باقي المطربين، عدا عن وصول فرغته الموسيقية من حلب للمشاركة بالحفل حسب قوله.

 

حيثُ سارعت وسائل إعلام محلية بمناطق النظام لانتقاد ضعف المشاركة من قبل جمع من الفنانين في تشييع جثمان فخري، من مشفى الشامي بالعاصمة دمشق في ساعات صباح الخميس، مع المشاركة غير المسبوقة لرموز النظام يتقدمهم وزير شؤون الرئاسة منصور عزام وأعضاء في قيادة البعث والبرلمان.

 

الجدير بالذكر أن بعض صفحات دمشق وصفت تدني مستوى المشاركة من قبل أعضاء الوسط الفني بعدمي الإحساس والحياء والتقدير لموهبة فخري، والمحسوبين على لبنان ودول الخليج مع مستوى الأداء الهابط لأعمالهم الفنية، وليس بعيد عنهم التقصير في وداع روح عظيمة كروح فخري حسب رأي الصفحة.

 

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    كان شخص ظالم و قذر جدا وخاصة في فترة رئاسته نقابة الفنانين ولا يوجد له أصدقاء وحتى من وسط الفساد الفني و الإعلامي فقط يتبناه النظام الفاجر لتسجيل موقف أمام الإعلام و العمانية و الإلحاد.. إلى جهنم خالدا فيه أبدا مع سيدك حافظ الجحش.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.