اللجنة الأمنية للنظام تنشئ مركزا للتسوية شرق درعا

0 111

أظهرت صور دخول اللجنة الأمنية التابعة للنظام السوري برفقة ضباط روس لبلدة ناحتة شرق درعا، وبدأت بإنشاء مركزا للتسوية استعدادا لتسليم السلاح.

نقل تجمع أحرار حوران اليوم 20 تشرين الأول صور لدخول اللجنة الأمنية المشتركة بين قوات النظام والروس لبلدة ناحتة شرق درعا وأنشأوا مركزا للتسوية في مبنى المجلس البلدي.

فيما طوقت قوات النظام مدينة الحراك والصورة وعلما وأغلقت جميع المداخل ومنعت من دخلوهم أو الخروج لعدم رضا اللجنة الأمنية بكمية الأسلحة التي سلمتها عشائر المنطقة الثلاث للجنة.

وكانت قوات النظام قد أحرقت منزلين لمدنيين في بلدة ناحتة احتجاجا على رفض المدنيين إجراء تسوية مع النظام، بسبب ورود اسمها ضمن المطلوبين للنظام، بحسب الناشط أيمن أبو محمود المتحدث باسم التجمع.

كانت قوات النظام قد أزالت عددا من الحواجز العسكرية في المدينة وعلى الطريق الدولي دمشق-عمان منذ أيلول المنصرم.

يحصل الشخص الذي يجري التسوية مع قوات النظام على بطاقة شخصية، فيها معلومات شخصية مع إعفائه من الملاحقة الأمنية من قبل قوات النظام.

المركز الصحفي السوري
عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.