بعد الاحتجاجات..المجلس المحلي للباب يرد بالخصم والتهديد بالفصل

0 196

حذر المجلس المحلي لمدينة الباب في ريف حلب، المعلمين المضربين عن التعليم “بالفصل” إذا لم يعودوا الأربعاء المقبل للمدارس، وأنه سيخصم أيام الإضراب عن المعلمين المحتجين.

ونشر المجلس اليوم 19 تشرين الأول، على صفحته الرسمية، أنه سيقتطع من الرواتب بعدد الأيام المتغيب حتى تاريخ الأربعاء المقبل 20 تشرين الأول، وهدد المجلس المعلمين المضربين بالفصل من الوظيفة لمن يستمر في الإضراب لما بعد الأربعاء.

وكان معلمو المدارس في مدينة الباب قد أعلنوا إضرابا عن التعليم احتجاجا على ضعف الراتب الذي لا يبلغ الـ 800 ليرة تركية بعد أن كان يصل لـ2000 ليرة قبل البدء بتخفيضه تدريجيا عبر السنوات السابقة، واشتكوا من صعوبة المعيشة والغلاء وعدم كفاية هذه الرواتب لحياة مقبولة.

في حين رفض المسؤول التركي في مدينة الباب لقاء الوفد عن المعلمين المحتجين لشرح أوضاعهم له، منذ أسبوع.

المركز الصحفي السوري
عين على لواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.