ما حقيقة طلب القاضي اللبناني بيطار بالتنحي

0 722

ذكر إعلامي لبناني أن قاضي التحقيق طارق البيطار زار رئيس الجمهورية اللبنانية ميشيل عون ليقدم استقالته عن التحقيق في قضية تفجير مرفأ بيروت، ثم أصدرت الرئاسة اللبنانية بيانا.

وقالت الرئاسة في تغريدة في حسابها تويتر اليوم 15 من تشرين الأول، أنها تنفي ما قاله الإعلامي سيمون أبو فاضل عن زيارة البيطار للرئاسة وطلبه التنحي عن التحقيق في جريمة المرفأ.

وأكدت الرئاسة أن الخبر مختلق لا أساس له من الصحة لاسيما وأن الرئيس عون لم يلتق القاضي بيطار مطلقا.

وكانت منطقة الطيونة-عين الرمانة في بيروت، المحيطة بالقصر العدلي، قد شهدت أحداث اقتتال عقب استهداف مظاهرة لمؤيدي ميليشيا حزب الله من قناصين، طالبوا البيطار بالتنحي عن التحقيق بعد حشد إعلامي من الحزب ضده إثر إصدار القاضي مذكرات توقيف بحق مسؤولين لبنانيين لهم صلات بجريمة المرفأ.

وقتل في الأحداث 6 أشخاص وجرح حوالي 60، إثر الاشتباكات بين ميليشيات حزب الله وحركة أمل من جهة، وحزب القوات اللبنانية التي يزعمها سمير جعجع من جهة أخرى، في مشهد أعاد للبنانيين ذكرى الحرب الأهلية عام 1975 التي انطلقت شرارتها من نفس المنطقة.

المركز الصحفي السوري
عين عل الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.