دخول النظام بلدة جنوب سوريا بعد اكتمال التسوية فيها

0 134

دخلت ميليشيات النظام اليوم 13 من تشرين الأول بلدة صيدا ومحيطها بريف درعا الشرقي بعد ساعات من استكمال عمليات التسوية فيها.

 

نقل تجمع أحرار حوران اليوم بدء ميليشيات النظام عملية تفتيش في البلدة عقب استكمال عمليات تسوية أوضاع ما تبقى من المطلوبين.

 

التسوية في بلدة صيدا بدأت الأحد الماضي، وشملت العشرات من سكان صيدا والنعيمة بريف درعا الشرقي جنوب سوريا، بعد انتهاء التسوية في بلدات نصيب والطيبة وأم المياذن في نفس المحافظة.

 

تشمل التسوية قائمة من المطلوبين للنظام تضم 40 شخصا مع سلاحهم الخفيف، كما طالب ضباط روس عناصر من اللواء الثامن التابع للفيلق الثامن بتسليم أسلحتهم لقيادة اللواء في بصرى الشام.

 

تشهد بلدات ومدن درعا عمليات تسوية للمطلوبين لدى النظام بحضور وجهاء وأعيان المنطقة، والشرطة العسكرية الروسية.

 

المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.