أمريكا تستهدف قياديين من القاعدة شمال غرب سوريا

متداول على الأنترنت
0 322

قالت المتحدثة باسم القيادة المركزية الأمريكية جوزي لين ليني في تقرير نشره موقع فونيوز و ترجمه المركز الصحفي بتصرف، أنهم شنوا أمس الاثنين 20 أيلول/سبتمبر، غارة جوية في إدلب وأصابوا الهدف المطلوب الذي ينتمي لتنظيم القاعدة.

وقال جهاديون على مواقع التواصل الاجتماعي أن الضربة قتلت اثنين من مسؤولي حراس الدين، وبحسب مجموعة سايت للاستخبارات، قتلت أمريكا القائد العسكري أبو حمزة اليمني، وأبو البراء التونسي.

هذه الضربة هي أول ضربة أمريكية ضد القاعدة في سوريا هذا العام، وقال تشارلز ليستر الباحث في معهد الشرق الأوسط في واشنطن أن أمريكا تتمتع بسجل حافل من الضربات الدقيقة التي تستهدف عناصر القاعدة شمال غرب سوريا.

وأوضح ليستر أن تنظيم ” حراس الدين على خلاف مع الجولاني بسبب كسره الكثير من قواعد تنظيم القاعدة ودخوله في حلف مع تركيا، وقيام الجولاني بسجن عدد من قادة التنظيم وتصفيتهم.

هذه الغارة أول ضربة معلنة منذ 29 أغسطس بطائرة دون طيار.

ترجمة محمد إسماعيل
المركز الصحفي السوري

عين على الواقع

رابط التقرير

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.