ارتكب طيران التحالف الدولي مجزرة بحق عائلة كاملة أمس الأربعاء في منطقة هجين بريف دير الزور الشرقي .

أفادت شبكة تدمر الإخبارية بشن طيران التحالف الدولي عدة غارات جوية على مدينة هجين بالريف الشرقي .

ما أدى لاستشهاد عائلة إبراهيم محمود الأسعد كاملة، والمؤلفة من 8 أشخاص ولم ينجوا منهم أي أحد، بالإضافة لإصابة عدد من أهالي المدينة بجروح خطيرة .

وافتتحت عائلة السعيد بيت العزاء في منزل شحوارة السعيد في مدينة الباب بريف حلب التي نزحت إليها من شدة قصف طيران التحالف لريف دير الزور .

ويذكر؛ أن طيران التحالف الدولي ارتكب الأسبوع الماضي مجزرة، راح ضحيتها عشرات المدنيين بريف دير الزور الشرقي .

المركز الصحفي السوري