يواصل الجيش الأميركي عمليات البحث عن عسكريين من مشاة البحرية فقدوا باصطدام طائرتين حربيتين قبالة سواحل اليابان.

وذكرت وكالة رويترز أن الحادثة التي وقعت في تمام الساعة الثانية بتوقيت واشنطن و”17.00″ بتوقيت غرينتش بين طائرتين من طراز “إف / إيه 18 وأخرى من طراز ” كي سي-130 تابعة لمشاة البحرية الأميركية جرت خلال عملية التزود بالوقود في الجو قبالة سواحل اليابان.

وبحسب مصدر في مشاة البحرية رفض الكشف عن اسمه أن فرق إنقاذ يابانية تساهم بعملية البحث عن مصير ستة عسكريين لايزال مصيرهم مجهولاً من أصل سبعة تم إنقاذ أحدهم.

وتحرص واشنطن على إقامة مناورات عسكرية مشتركة مع حلفائها في اليابان وكوريا الجنوبية بشكل دوري تهدف من خلالها إيصال رسائل ترفض من خلالها الهيمنة للصين وحلفائها في منطقة المحيط الهادي أو الهندي.

المركز الصحفي السوري