وجه نادي ريال مدريد الإسباني، صدمة إلى اللاعب المنضم حديثًا إلى صفوف الميرنجي مقابل 45 مليون يورو، في الصيف الحالي.

ووفقًا لبرنامج “التشيرنجيتو” الإسباني، فإن ريال مدريد قرر أن يلعب البرازيلي فينيسيوس جونيور، المنضم حديثًا من فلامنجو البرازيلي، في الفريق الثاني (كاستيا)، على أن يبقى يتدرب مع الفريق الأول تحت قيادة جولين لوبيتيجي.

واعتمد لوبيتيجي على البرازيلي الشاب في المباريات الودية قبل بداية الموسم، ولكنه لم يدفع به في أي مباراة رسمية حتى الآن.

ويرى النادي أن أفضل طريقة لتجهيز فينيسيوس هو أن يلعب مع سانتياجو سولاري، مدرب ريال مدريد (كاستيا).

موقع كورة