وجه المجلس المحلي في مدينة مورك بريف حماة الشمالي نداءات استغاثة للمنظمات الإنسانية بتقديم حلول إسعافية للمدينة التي بدأ 12 ألف مدني من أهلها بالعودة في العيد.

أصدر المجلس المحلي اليوم الاثنين بيانا يدعو المنظمات الإنسانية للمساعدة في إصلاح خزانات المياه وشبكاتها وخزانات الكهرباء وإعادة تأهيل المدارس المدمرة التي لم تعد تستوعب أعداد الطلاب فضلاً عن وجود مسجد واحد والذي لا يحتمل أعداد المصلين المتزايد .

هذا وطالب المجلس المنظمات بإقامة مشاريع وحلول اسعافية التي تخفف معاناة المدنيين في ظل الوضع الأمني المستقر وتعهد المجلس بتقديم التسهيلات اللازمة والمتوافقة مع أي منظمة.

يذكر أن مئات المنازل والمنشآت العامة تدمرت بقصف النظام طول 7 سنوات إلى حين تثبيت نقطة المراقبة التركية بالقرب من المدينة.
#المركز_الصحفي_السوري