أثارت قضية اغلاق عدد من محال الحلويات والبوظة في دمشق جدلا على وسائل التواصل وعزا المتابعون هذه العملية لعدم وجود واسطة لدى أصحابها في النظام.

نقلت صفحات موالية قيام محافظة دمشق التابعة للنظام أمس الاثنين بإغلاق 4 محال للحلويات والبوظة وذلك تحت حجة مخالفة العينات للشروط الصحية من أصل 15 عينة تم تحليلها من قبل مديريتي حماية المستهلك والشؤون الصحية.

وأثارت هذه العملية جدلا على صفحات فيس بوك وكتب أحد الرواد أنه يوجد الالاف من المحال مخالفة دون رقابة أو إغلاق من قبل المسؤولين لكن يبدو أن لديهم واسطة فيما رأى آخر أن الدوائر تفتعل الحجج على المحال الفقيرة لتدفع غيرها الرشاوي للمسؤولين.

يذكر أن المحافظة أصدرت قرارا منذ أيام بأغلاق بوظة “بكداش” 3 أيام فقط بسبب وجود الحشرات الأمر الذي يتطلب عقوبة أقسى لكن الواسطة تبدو قوية حسب ما كتب رواد فيس بوك.