رفضت حركة رجال الكرامة في السويداء مقترحات روسية بنقل عشائر من بادية المحافظة إلى مناطق في درعا وعدم عقد أي اجتماع أو اتفاق مع أي جهة حتى تحرير الأسرى لدى التنظيم.

ذكرت شبكة السويداء 24 اليوم الأحد أن وفدا من الروس اجتمع مع مسؤولين ووجهاء في مدينة السويداء ظهرا لينتقل إلى ريف المحافظة الجنوبي في قرية شنيرة لزيارة قائد حركة رجال الكرامة يحيى الحجار أمس السبت ليقدم الروس عدة مقترحات أبرزها نقل 2000 مدني من بادية السويداء الشرقية إلى محافظة درعا.

وقوبل المقترح الروسي بالرفض القطعي من قبل قائد الحركة مشيرا إلى أن قضية الأسرى لدى التنظيم والذي يبلغ عددهم 30 أسير بينهم أطفال ونساء هي من الأولويات وأضاف الحجار أن الحركة لن تعقد أي اجتماع مع أي طرف حتى تحرير الأسرى وذلك بعد تلقيه دعوة من الجانب الروسي لحضور اجتماع موسع في دمشق.

يذكر أن حركة رجال الكرامة تعتبر من أكبر الفصائل في السويداء تم تشكيلها منذ 4 سنوات والخدمة فيها تكون بشكل تطوعي .

المركز_ الصحفي_ السوري