افتقد المدنيون في دوما أوراقهم الثبوتية نتيجة الازدحام والفوضى على المعبر,  فتعرضوا للإهانة من قبل حواجز النظام .

 

 

نقل موقع الحل السوري عن سماح قوات النظام لأهالي دوما المتواجدين داخل أحياء من دمشق, بزيارة دوما فترة العيد ضمن شروط محددة .

 

 

لكن  نتيجة الازدحام على  معبر الصمادي وإهمال الحواجز, و نتيجة الظروف التي مرت بهم من قتل و دمار في الغوطة افتقدوا أوراقهم الثبوتية, حيث قامت قوات النظام بإهانة واعتقال عدد من المدنيين الذين لم يجدوا عندهم أوراق ثبوتية .

 

 

 

والجدير بالذكر, أن قوات النظام, تشن حملات اعتقالات في منطقة التل, وعدة أحياء أخرى, داخل مدينة دمشق, من نازحي الغوطة الشرقية .

 

 

المركز الصحفي السوري