اغتيال عضوين من لجنة المصالحة مع النظام .. في درعا

Image default
تقرير خبري

لقي اثنان من أعضاء لجنة المصالحة في درعا مصرعهم بإطلاق نار في ريف المحافظة .

 

 

 

ووفق مصادر محلية لقي الدكتور “موسى قنبس ” عضو لجنة المصالحة في المحافظة مصرعه صباح هذا في عيادته في مدينة الحارة بريف درعا الشمالي عندما أقدم مجهولون على إطلاق النار عليه أثناء دخوله إلى العيادة من نيران رشاشتهم, ليردوه قتيلاً على الفور .

 

 

 

كما قتل مجهولون حامد رياض الحامد الشحادات عضو لجنة المصالحة في بلدة داعل غرب درعا, بطلق ناري في الرأس ليفقد على إثرها حياته، ذلك بعد مضي أقل من أسبوع على قتل عضو لجنة المصالحة في تل شهاب بريف درعا زكريا العميان, بعد خطفه مدة ثلاثة أيام ووجدت جثته مرميه على الطريق بين بلدتي تل شهاب ونصيب  .

 

 

 

وبداية حزيران الحالي, أقدم مجهولون على قتل ثلاث شخصيات من لجان المصالحة على طريق المسيفرة _ الغارية الشرقية ” توفيق الغنيم و محمد الغنيم و موفق البرجس, في وقت بدأت قوات النظام بالترويج لإطلاق عمل عسكري ضد فصائل المعارضة في المحافظة, أو توقيع اتفاقات مصالحة, على غرار ما حصل في مناطق سورية أخرى.

 

 

ووفق وسائل إعلام موالية, أن 18 من أعضاء المصالحات في محافظة درعا, لقوا مصرعهم في الأشهر القليلة الماضية, من رؤساء بلديات و وجهاء .

 

 

المركز الصحفي السوري

Related posts

الأمم المتحدة تشتبه بان دمشق استخدمت اسلحة كيميائية وعلى الارجح الكلور

maintenance

العلاقات الأمريكية من سيء إلى أسوء والسبب أكراد سورية

alakram

حميميم: وحدات الحماية الكردية تعهدت بحماية مقاتلينا شرق الفرات

ibrahim

اترك تعليقاً