لقي ضابط برتبة عقيد ومجند تابعين لقوات النظام مصرعهما شرق محافظة السويداء بانفجار لغم أرضي بهما.

نعت صفحات موالية للنظام مقتل العقيد خالد صبحي الرضوان من قوات النظام مع أحد العناصر المرافقة له شرق محافظة السويداء إثر انفجار لغم أرضي بهم على طريق الزلف، أدى لمقتلهم وجرح 3 عناصر آخرين.

وينحدر الرضوان من بلدة جباب في محافظة درعا، وكان تنظيم الدولة الإسلامية يسيطر على المنطقة الواقعة شرق محافظة السويداء وتقوم قوات النظام بزرع الألغام خوفا من تسلل عناصر التنظيم إلى عمق محافظة السويداء.

والجدير بالذكر؛ أن محافظة السويداء ذات الأغلبية الدرزية، خسرت الكثير من أبنائها، بفعل حرب النظام على المدنيين، في مناطق كثيرة من سوريا.

المركز الصحفي السوري