بدأت قوات النظام وميليشيات مساندة لها بعملية عسكرية ضد مواقع تنظيم الدولة الإسلامية في أحياء دمشق الجنوبية بعد فشل المفاوضات بين الطرفين.

شنت قوات النظام عملية عسكرية اليوم الجمعة على مخيم اليرموك جنوب العاصمة دمشق وذلك بعد فشل المفاوضات مع التنظيم بشأن عملية خروجهم من حي اليرموك.

ودارت اشتباكات بين الطرفين في محاور حي التضامن وحي القدم وساحة الشهداء بمخيم اليرموك والحجر الاسود استهدف النظام خلالها مواقع تنظيم الدولة بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ والرشاشات الثقيلة، إضافة للغارات الجوية من الطائرات الحربية.

وتسيطر هئية تحرير الشام وتنظيم الدولة الإسلامية على أحياء جنوب العاصمة، وحاولت قوات النظام عدة مرات اقتحامها، لكنها باءت بالفشل.

المركز الصحفي السوري