بعد “ضفدع”.. “ضبع” القلمون ينضم لـ”الأسد”

Image default
أخبار محليّة مواقع

أفادت مصادر إعلامية محلية بانضمام “لواء مغاوير الصحراء” الذي يقوده “محمد أحمد شعبان” الملقب بـ “الضبع” إلى جيش النظام بمدينة الضمير في القلمون الشرقي بريف دمشق.

وقال “الضبع” في تسجيل مصور بثته صفحة “دمشق الآن” الموالية أول أمس، وظهر فيه إلى جانب ضباط في جيش النظام، إنه “بفضل من بشار الأسد، تم الاتفاق على تسوية أوضاعنا، وكافة عناصر لواء مغاوير الصحراء”.

ويأتي انضمام “الضبع” وعناصره لنظام الأسد، بعد أن أبرمت لجنة التفاوض في مدينة الضمير اتفاقا مع الجانب الروسي يقضي بتهجير 1500 مقاتل مع أهلهم، وتسوية أوضاع من تبقى مع ضمان عدم دخول قوات النظام والميليشيات الشيعية إلى المدينة تجنباً لحدوث أي مواجهات مع الأهالي أو اعتقالات بحق المطلوبين والمنشقين.

وكشفت معارك ريف دمشق الأخيرة وسقوط الغوطة الشرقية بيد نظام الأسد عن تواجد شخصيات ضمن “المعارضة” تبين لاحقا أنها تعمل لصالح النظام، وساهمت في تقدمه في مدن الغوطة، كان أبرزهم “الشيخ” بسام ضفدع، إضافة إلى إعلان قيادات عسكرية انضمامها إلى جيش النظام، ضمن ما يسمى “المصالحات”.

بلدي نيوز – (عمر يوسف)  المصدر : بلدي نيوز

 

 

Related posts

حملة إعلامية إيرانية شعواء ضد السعودية وقيادتها

alakram

على وقع الانتقادات الدولية لتدخل حزب الله في سوريا الأمم المتحدة تطالب بتفكيك سلاحه

alakram

حرييت دايلي :هل تتقارب تركيا مع أرمينيا على حساب موسكو؟

alakram

اترك تعليقاً