قُتل عنصران للنظام اليوم الثلاثاء بانفجار ألغام أرضية  بريف حماة الشمالي.

 

 

ذكرت صفحات موالية للنظام مقتل العنصر ياسر منصور التابع لميليشيا الدفاع الوطني بانفجار لغم أرضي عليه عند محاولته تفكيكه بالقرب من مدينة حلفايا, كما قُتل العنصر شادي بيوضة بانفجار لغم أرضي آخر بالقرب من حاجز زلين بريف حماة الشمالي.

 

 

 

وقتل يوم أمس ثلاثة عناصر من قوات النظام في قرية غور العاصي بريف حماة الجنوبي, بعد استهدافهم من قبل الثوار بقذائف الهاون.

 

 

غضب شعبي بين الأهالي في المناطق التي يسيطر عليها النظام, حيث دفع بالشباب ويلاحق المتخلفين عن الخدمة الإلزامية لسوقهم, ودفعهم إلى جبهات القتال مع الثوار, في جميع المحافظات السورية.

 

 

المركز الصحفي السوري