كشف مسؤول رفيع في بلجيكا; بأن بلاده منعت أئمة مساجد إيرانيين من دخول أراضيها لتفادي نشر التشدد الديني.

ونقلت وسائل إعلام بلجيكية عن وزير الدولة لشؤون الهجرة والأجانب “ثيو فرانكين ” أنه تم رفض طلبات دخول أئمة مساجد من إيران في الفترة الماضية لمنع نشر الفكر المتشدد ولكي لا يشكل وجودهم أي خطر على أمن البلاد بسبب التعاليم التي يحملونها كانوا يرغبون في الحصول على إقامة قصيرة.

مشيراً; أنه تم منح تأشيرات مماثلة لعدد من الأئمة من جنسيات أخرى من دول المغرب العربي ومصر وبلدان من دول الشرق الأدنى.

موقف بروكسل يتزامن مع الأزمة السياسة التي تعصف بالعلاقات بين دول الاتحاد الأوربي من ناحية, وطهران من ناحية أخرى, حول جملة من القضايا, من ضمنها مواصلة إيران تمويل ودعم منظمات مصنفة على لوائح الإرهاب من جانب, ومواصلة تطوير قدراتها التسليحية من ناحية أخرى, وتهديد الأمن والسلم الدوليين من خلال مساعيها لامتلاك السلاح النووي.

المركز الصحفي السوري