قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الإثنين ” لا أحد يستطيع اتخاذ قرارات بشأن الأحداث في سورية إلا بموافقة الحكومة التركية ولانقبل أي حل مؤقت “

 

أكّد أردوغان في كلمة ألقاها بمؤتمر حزب العدالة والتنمية في مدينة اسطنبول بأن الدول التي تريد حلول مؤقته في سورية لها أطماع بالنفط ومصالح أخرى ولا تتحقق تلك المصالح إلا من خلال الحلول المؤقته ودعم الإرهاب وستستمر تركيا في إفشال مخططات تلك الدول .

 

وأضاف؛ النظام السوري قاتل لشعبه والمجتمع الدولي يعرف ذلك ويتجاهل فهو قتل الآلاف بالقصف بالقذائف والصواريخ والطيران أكثر من قتله بالأسلحة الكيماويه لكن المجتمع الدولي لم يركز إلا على الهجوم الكيماوي .

 

وأكد اردوغان بأن بلاده أكثر دولة من الدول الموجودة في سورية تعمل لصالح الشعب السوري لضمان أمنه ومستقبله وأنه بمساعدة السوريين سيعيد بناء سورية والتخلص من تنظيم الدولة والوحدات الكردية من منبج بريف حلب حتى محافظة الحسكة .

 

هذا؛ وقد أعلن في 19/3 الجيشان التركي والسوري الحر, السيطرة على مدينة عفرين بريف حلب الشمالي, من يد الوحدات الكردية .

 

المركز الصحفي السوري