علق وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف على تصريحات واشنطن ولندن الأخيرة المتعلقة باستخدام الغاز الكيماوي في مدينة دوما السورية.

 

 

 

 

نقلت وسائل إعلام روسية عن لافروف في حديثه لقناة بي بي سي تصريحاته أن روسيا لم تعبث بموقع الهجوم الكيماوي المزعوم في مدينة دوما السورية وقال لافروف أنا أضمن أن روسيا لم تتدخل في مكان الحادثة.

 

 

 

 

 

تصريحات وزير الخارجية الروسي تأتي بعد اتهام مندوبي واشنطن وبريطانيا في الجلسة الطارئة لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية في لاهاي الإثنين للقوات الروسية في منطقة الغوطة الشرقية بإفساد مكان الهجوم الذي وقع في مدينة دوما قبل وصول لجنة مفتشي لجنة التحقيق الدولية ذلك بعد دخول قواتها المدينة في وقت سابق من الاسبوع الماضي.

 

 

 

 

 

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف في تصريح, إن بلاده لم تعرقل وصول مفتشي الأسلحة الكيماوية إلى مدينة دوما وأشار أنه تأكد من مدى صحة هذه المزاعم شخصياً قبل ساعة ونصف, واتضح أن سبب تعثر انطلاق البعثة إلى دوما يعود إلى غياب موافقة الهيئة الأمنية للأمم المتحدة, على توجّه الخبراء إلى هناك على حد تعبيره.

 

 

 

 

 

 

المركز الصحفي السوري