وصلت الدفعة الأخيرة من مهجري الغوطة الشرقية في مدينة دوما إلى محافظة حلب شمال سورية ضمن الاتفاق بين جيش الإسلام وروسيا.

 

أكّد منسقو الاستجابة العاجلة في شمال سورية, وصول الدفعة التاسعة والأخيرة إلى مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي اليوم الأحد ضمن 97 حافلة تقل 3613 مهجرًا مدنيًا من مدينة دوما شرق دمشق.

 

هذا؛ ووصلت ثماني دفعات على مدى الأسبوع الماضي, توزع المهجرين فيها في مناطق شمال حلب معظمهم في مخيم شبيران واعزاز وجرابلس وذلك بعد خروجهم من دمشق عبر طريق سلمية شرق حماة وصولًا إلى معبر أبو الزندين في مدينة الباب شمال شرق حلب.

 

ووفق منسقو الاستجابة بلغ عدد المهجرين للريف الحلبي من مدينة دوما 19189 شخص ضمن تسع دفعات أجبرتهم قوات النظام على الهجرة وترك بيوتهم بعد استخدام السلاح الكيماوي في المدينة وقتل وإصابة المئات بالاختناق.

 

ولم يأمن المهجرون من دوما, طريق هجرتهم فقد عملت ميليشيا الدفاع الوطني التابعة للنظام في مدينة سلمية, على إطلاق النار على الحافلات, أدى لقتل طفل وجرح آخرين.

 

المركز الصحفي السوري