صرحت المعارضة الروسية أن الانتخابات الرئاسية التي جرت اليوم حملت عمليات تزوير واسعة وعديدة.

 

 

قال “ناشطون” عاملون في المعارضة الروسية إنها تشكك في صحة الانتخابات الرئاسة ,متوقعين وجود عمليات تزوير ومخالفات عديدة تتمثل بمنع المراقبين من تأدية عملهم.

 

 

 

من جانبها ,قالت حركة “اليكسي نافالني” المعارضة لبوتين ,إنها أرسلت ثلاثة وثلاثين ألف متطوع لمراقبة الانتخابات ,وهناك مئات حالات التزوير خاصة في العاصمة موسكو والمنطقة المحيطة بها وفي مدن سان بطرسبرغ وبشكور توستان في الأورال ومناطق أخرى بروسيا.

 

 

 

ويذكر أن الانتخابات بدأت اليوم في تمام الساعة الثامنة بتوقيت كل جمهورية وإقليم في روسيا ,وفاز بها بوتين بولاية جديدة مدتها 6 سنوات.

 

 

 

المركز الصحفي السوري