طلبت واشنطن من الأمم المتحدة تشكيل لجنة جديدة لفتح تحقيق في استخدام النظام السوري للأسلحة الكيماوي في سوريا.

 

 

اجتمع “دبلوماسيون” في مقر الأمم المتحدة يوم أمس, لبحث  تشكيل لجنة جديدة لعملية التحقيق في استخدام السلاح الكيماوي في سوريا وذلك بعد مشروع قدمته البعثة الأمريكية  وفقاً لما قالت وكالة “فرانس برس”.

 

 

يأتي مشروع “القرار الأمريكي” هذا بعد استخدام غاز الكلور في منطقة الغوطة الشرقية بريف دمشق ومناطق متفرقة من سوريا و استبعدت واشنطن موافقة روسيا على هذا المشروع الذي سيجري التصويت عليه ضمن هذا الأسبوع.

 

 

يذكر أن كل التقارير السابقة من الأمم المتحدة تشير إلى استخدام النظام لغاز الكلور المحرم دولياً في عدة مناطق في سوريا ولاسيما الغوطة الشرقية.

 

 

المركز الصحفي السوري