الرصد الانساني ليوم السبت ( 13/1/2018)

مع توالي خسائر قوات النظام على محاور القتال جنوب إدلب واصل الطيران الروسي استهداف المنشآت السكنية والمراكز الحيوية في المحافظة مخرجاً مركز للدفاع المدني جنوب المحافظة عن الخدمة.

 

وأفاد مراسلنا بخروج مركز الدفاع المدني قطاع” أريحا” عن الخدمة بشكل كامل في بلدة شنان بالقصف الروسي الذي استهدفه بشكل مكثف ظهر اليوم بخمس غارات جوية والتي أدت لإصابة أحد عناصر الدفاع المدني وتدمير المبنى بشكل كامل واحتراق أحد الآليات الموجودة مع توالي الانهيارات في صفوف قوات النظام وسيطرة الثوار على قرى المشيرفة و تل الخزنة بريف إدلب الجنوبي.