استشهد مدني وأصيب آخرون بجروح مساء اليوم بقصف جوي استهدف أحياء مدينة خان شيخون جنوب إدلب.

وأفاد مراسلنا بتعرض أحياء مدينة خان شيخون جنوب إدلب لعدة غارات جوية من طيران سوخوي 22  استهدفت وسط المدينة ما أدى لاستشهاد محمد سلمان السوسي الملقب أبو سلمان 60 عاماً وإصابة آخرين بجروح وذلك بعد يوم من استشهاد متطوع في الدفاع المدني وإصابة آخرين بقصف الطيران الحربي والمروحي الذي استهدف أحياء المدينة ومركز الدفاع المدني فيها.

في سياق متصل تعرضت كل من جسر الشغور وبداما والناجية وقرية الشغر في ريف إدلب الغربي لقصف بأكثر من 40  صاروخ من راجمات الصواريخ  لقوات النظام المتمركزة في معسكر جورين ريف حماه الغربي، فضلاً عن غارات جوية استهدفت المنطقة دون وقوع إصابات واقتصرت أضرارها على الماديات.

ميدانياً تمكن الثوار من إعطاب دبابة لقوات النظام جنوب شرق إدلب باستهدافها بصاروخ موجه على محور جبهة أم حارتين، كما قتل مجموعة من عناصر النظام في الاشتباكات التي دارت بين الطرفين منذ ساعات الصباح وتمكنت قوات النظام من السيطرة على القرية وتلة الطويلة في محيطها بعد اشتباكات عنيفة  رافقها قصف مدفعي وصاروخي مكثف على محاور الاشتباك وتناوب سبع طائرات مروحية على قصف قرى أم حارتين والمشيرفة والحمدانية

المركز الصحفي السوري