عقد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ” اسماعيل هنية” اليوم مؤتمراً صحفياً رداً على إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل .

وطالب فيه بأخذ القرارات لمواجهة المؤامرات على القدس وفلسطين أمام التحديات التي تواجهها فلسطين المحتلة.

وطالب من الجميع إعادة ترتيب الأولويات الفلسطينية أمام قرار ترامب الذي وصفه هنية بالأخرق .

وقال : “أن القرار الأمريكي قبر أوسلو وعملية السلام”.

وأكد على ضرورة عقد اجتماع فلسطيني تشارك فيه كل القيادات.

وطالب بإطلاق انتفاضة جديدة في وجه الاحتلال وأنه على الشعب الفلسطيني أن يتمسك بحقه ويعبر عن غضبه في يوم غضبٍ وبدايةٍ لانتفاضة جديدة , وليكن يوم الجمعة يوم غضب فلسطيني.

يذكر أن بداية الانتفاضة كانت عام 1987 وفيها تحدى الشعب الفلسطيني قوات الاحتلال وكان سلاحه الحجر مقابل البندقية.

المركز الصحفي السوري