ضمن السياسة التي تتبعها قوات سورية الديمقراطية لتأمين الموارد المالية لمؤسساتها لجأت مؤخراً لفرض رسوم مالية على الأدوية الداخلة لمناطقها.

وأفادت صفحة منبج مباشر بقيام وحدات حماية الشعب الكردية الذراع العسكري لقوات سورية الديمقراطية بفرض رسوم 40% على دخول الأدوية لمناطقها في الوقت الذي تعمل فيها الصيدلية المركزية التابعة لوحدات الحماية بدون جمرك للتخفيف من الأعباء المالية على مقاتليها.

وسبق أن أقدمت وحدات الحماية الكردية على فرض رسوم مالية على عمل المنظمات الطبية في مناطق سيطرتها في ريف حلب الشمالي لقاء الاستمرار في عملها.

وتسعى الوحدات الكردية من خلال فرض هذه الرسوم والمبالغ لتغطية المصروفات على المقاتلين والرواتب التي يتم صرفها خصوصاً بعد الزيادة التي منحها قبل نحو شهرين لتشجيع الشبان على الانخراط في صفوفها والقتال ضد تنظيم الدولة.

المركز الصحفي السوري