ارتفع عدد ضحايا التسمم الجماعي في مدينة زملكا في الغوطة الشرقية بعد تناولهم مادة كيميائية تم بيعها بالأسواق على إنها ملح طعام.

وأفادت مصادر طبية أنه راح ضحية التسمم 3 أشخاص وأصيب 35 من بينهم 18 حالة حرجة في العناية والعدد قابل للزيادة.

وعملت فرق الدفاع المدني في مركز 103 على إسعاف الحالات إلى المراكز الطبية وبدأت قوى الامن بالتحقيقات وتم القبض على البائع ومازالت تتعقب الأمر.

ويذكر أن الغوطة تشهد حصار خانق أدى الى نقص شديد في الغذاء لدرجة أنهم يأكلون من القمامة ويجبرون أطفالهم على التناوب في الطعام.
#المركزالصحفيالسوري