أكدت فصائل الجيش الحر العاملة في ريف حلب الشرقي خبر انشقاق القيادي في قوات سوريا الديمقراطية طلال السلو ووصوله لمناطق سيطرت الجيش الحر.

 

وقال نائب قائد لواء الشمال العامل بريف حلب أن انشقاق السلو تم خلال الساعات الماضية بتعاون وتنسيق بين عناصر اللواء والمخابرات التركية التي استلمت سلو عند حاجز العون الخاضع لسيطرة الجيش الحر بمنطقة جرابلس شرق حلب.

وبحسب المصدر أن سلو وصل إلى مدينة جرابلس الخاضعة لسيطرة الجيش الحر وورود أنباء عن دخوله إلى الأراضي التركية والذي عملا طوال الفترة الماضية كمتحدث رسمي باسم قوات سوريا الديمقراطية المشكلة بدعم من التحالف الدولي.

ولد سلو في بلدة الراعي بريف حلب وتطوع في جيش النظام ليتم تسريحه عام 2014 وانضم إلى الثورة ليشغل منصب قائد لواء السلاجقة العاملة بريف حلب الشمالي بدعم تركي قبل أن يعلن انشقاقه بسبب قلة الدعم ويلتحق بقصيل جيش الثوار العامل في صفوف قوات سوريا الديمقراطية ويصبح متحدث إعلامي فيها.

 

المركز الصحفي السوري