نفذت قوات النظام والميليشيات الموالية له إعداماً ميدانياً اليوم الخميس، بحق شخصين متقدمين في العمر في بلدة الزباري بريف ديرالزور الشرقي.

أفادت شبكة “فرات بوست” اليوم الخميس، أن قوات النظام والميليشيات الداعمة له نفذت اليوم إعداماً ميدانياً رمياً بالرصاص بحق شخصين متقدمين في العمر ببلدة الزباري بعد سيطرتها عليها.
وحسب المصدر فإن الشخصين هما:
1 – حمود العلوان أبو ناصر
2 – أحمد الحمادي أبو إسماعيل
وفي السياق؛ فقد تعرضت بلدة غرانيج في منطقة الزعنية بريف ديرالزور الشرقي اليوم الخميس لعدة غارات جوية من قبل الطيران الحربي التابع للنظام وحليفته روسيا أدت إلى أضرار مادية كبيرة دون أنباء عن إصابات بين المدنيين.

يذكر أن قوات النظام والميليشيات الداعمة له نفذت عدة إعدامات ميدانية في محافظة ديرالزور وذلك ضمن حملتها العسكرية للسيطرة على المحافظة بدعم من القوات الروسية.

المركز الصحفي السوري