أحصى “مكتب التوثيق” في المركز الصحفي السوري منذ بداية شهر اكتوبر “تشرين اول” الجاري وحتى لحظة إعداد هذا التقرير, “36” مجزرة في المناطق التي تقع تحت سيطرة فصائل المعارضة راح ضحيتها “404” شهداء , كان معظمها في محافظة دير الزور, نتيجة قصف قوات النظام وحلفيه الطيران الروسي بالإضافة لطيران التحالف الدولي.

*- توزعت المجازر حسب الجهة الفاعلة على الشكل التالي:
– ارتكبت القوات الروسية من خلال القصف الجوي المكثف على معظم المحافظات”17″ مجزرة, خلفت “188” شهيدا.

– ارتكب طيران التحالف الدولي الذي يقود حمله ضد تنظيم الدولة “11” مجزرة خلفت ” 153″ شهيدا في محافظتي دير الزور والرقة.

– ارتكبت قوات النظام من خلال عملياتها العسكرية والقصف الجوي والمدفعي “7” مجازر, خلفت “48” شهيدا.
– ارتكب تنظيم الدولة نتيجة القصف المدفعي “1”مجزرة, خلفت “15” شهيدا.

*- توزعت المجازر حسب المحافظات على الشكل التالي:
– 19 مجزرة في محافظة دير الزور, خلفت “216” شهيدا, كان من بينها:
*- 15 مجزرة على يد الطيران الروسي خلفت “178” شهيدا.
*- 3 مجازر على يد قوات النظام خلفت “23” شهيدا.
*- 1مجزرة على يد تنظيم الدولة خلفت “15” شهيدا.

– 10 مجازر في محافظة الرقة, جميعها على يد طيران التحالف الدولي نتيجة القصف العنيف على معظم احياء المدينة, خلفت “147” شهيدا.

– 4 مجازر في محافظة ادلب, خلفت “26” شهيدا.
*- 2 مجزرة على يد الطيران الروسي خلفت “10” شهداء.
*- 2 مجزرة على يد طيران النظام خلفت “16” شهيدا.

 

– 2 مجزرة في محافظة ريف دمشق, على يد قوات النظام , خلفت “9” شهداء.

– 1 مجزرة في محافظة الحسكة, على يد طيران التحالف الدولي , خلفت “6” شهداء.

 

*- مع العلم أن عدد المجازر خلال شهر سبتمبر “أيلول” الفائت بلغ “72” مجزرة, راح ضحيتها “507” شهداء, كان من بينها “31” مجزرة على يد الطيران الروسي و “20” مجزرة على يد طيران التحالف الدولي, بحسب إحصائية مكتب التوثيق في المركز الصحفي السوري.

 

المركز الصحفي السوري – مكتب التوثيق