اشتباكات بالأسلحة بين قوات النظام و أهالي السويداء

0 107

شن مواطنون و فصائل محلية في السويداء هجوما بالأسلحة الرشاشة على حاجز لقوات النظام شرقي مدينة السويداء، على خلفية قتل مدني من قبل قوات النظام .

وذكرت شبكة السويداء 24 اليوم الأحد أن قوات النظام أطلقت النار على المواطن ” وجدي اشتي ” منذ عدة أيام لحصول جدال بينه و بين عناصر حاجز المقوس شرقي مدينة السويداء، لعدم امتلاكه هوية شخصية، ليتم نقله إلى المشفى و يفارق الحياة اليوم .

و على إثر ارتقاء ” وجدي ” قام مواطنون و عدد من عناصر الفصائل المحلية بالهجوم بالأسلحة الرشاسة وقذائف الآربي جي، على عناصر الحاجز لتنتهي الاشتباكات بعد تدخل مشيخة عقل الطائفة و الجهات الأمنية و تعهدها بمحاسبة مطلق النار .

وقد عبر المئات من أهالي المحافظة عن غضبهم من تصرف قوات النظام، و دعا بعضهم إلى إخراجها من مناطق المدنيين و عدم التدخل في شؤونهم .

يذكر؛ أن قوات النظام نشرت عدة حواجز لقواتها خلال الأشهر الماضية، على مداخل السويداء، بزعم القبض على عصابات الخطف و السرقة، إلا أنها لم تقبض على أحد منهم .

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.