مقتل مدني إثر إطلاق نار لقوات النظام في السويداء

قتل المدني ” وجدي اشتي ” اليوم الأحد متأثراً بجراحه التي أصيب بها بإطلاق نار على حاجز للنظام منذ يومين .

وذكرت شبكة أخبار السويداء بمقتل وجدي زياد اشتي متأثراً بجراحة بعد إطلاق النار عليه على حاجز ضهر الجبل التابع لقوات النظام بريف مدينة السويداء، بعد طلب هويته من قبل الحاجز، فرفض إبرازها وتبادلوا إطلاق النار .

وأصيب خلالها ” اشتي ” بثلاث طلقات في الفخذ والبطن و اليد اليمنى، و نقل للمشفى لتلقي العلاج وقتل متأثرا بجراحه .

و أصدر أهالي المقتول و مشايخ السويداء بياناً يعتبرونه شهيداً، ويطالبون الجهات المختصة بمحاسبة مطلق النار أمام العدالة .

وشهدت مدينة السويداء عدة عمليات اغتيال في الآونة الأخيرة من مدنيين و عسكريين، نتيجة سوء الأوضاع الأمنية فيها .

المركز الصحفي السوري

Leave A Reply

Your email address will not be published.