طالب البرلمان الأوربي بأغلبية كبيرة اليوم الخميس، بتجميد مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.
وفي قرار أقر بغالبية كبرى في ستراسبورغ، دعا النواب الأوروبيون إلى “تجميد مؤقت” لآلية الانضمام التي بدأت مع تركيا عام 2005.

تجدر الإشارة إلى أن تصويت البرلمان والمفوضية الأوروبية والدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي ليست ملزمة بهذه المطالبة التي يقتصر تأثيرها على المعنى الرمزي لها.

الجزيرة أون لاين