استهدفت قوات النظام بقذائف المدفعية عدداً من أحياء المدينة، أسفرت عن وقوع شهداء وجرحى مساء اليوم الأحد.

سقطت قذائف مدفعية مصدرها قوات النظام المتمركزة بالحواجز المجاورة لحي السكري، ما أدى لإستشهاد رجل مسن، تزامناً مع قصف مماثل طال الأحياء السكنية في حي الصالحين، ما أسفر عن استهشاد عدد من المدنيين بينهم طفلة،بالإضافة لجرح آخرين مع أضرار مادية لحقت بالمنازل السكنية، كما استهدف الطيران الحربي حي كرم الميسر بالمدينة بالرشاشات الثقيلة، ولم ترد أنباء عن أضرار، حسب حلب اليوم.

الجدير بالذكر أن الطيران الحربي كثف قصفه لمدينة الأتارب واستهدف مراكز خدمية وأحياء سكنية، تسببت باستشهاد طفل وإصابة آخرين بجروح جراء قصف بالصواريخ الفراغية, كما تسببت أيضاً بدمار مركز تدريب للدفاع المدني وخروجه عن الخدمة.

المركز الصحفي السوري