شن تنظيم الدولة حملة اعتقالات واسعة في صفوف المدنيين في ريف دير الزور بتهمة أنهم خلايا نائمة.

يقوم التنظيم بإجراءات أمنية مكثفة في ريف دير الزور، ولاسيما ريف البوكمال بالقرب من الحدود العراقية على خلفية هجمات شنها “جيش سوريا الجديد” على المدينة، وجدد التنظيم أمس اعتقالات طالت عشرات المدنيين في المنطقة بتهمة خلايا نائمة، حسب دير الزور تذبح بصمت.
وقد سبق ذلك إجراءات أمنية مكثفة قبل عدة أيام بنصب ما يقارب 25 حاجزا في ريف البوكمال, واعتقال طال أكثر من 40 شاباً بالتهمة ذاتها.
ومن جهة ثانية سمح التنظيم بفتح صالات الإنترنت بعد إغلاقها منذ بدأ هجوم “جيش سوريا الجديد” قبل عدة أيام.

المركز الصحفي السوري