شهيدتان وجرحى بتجدد القصف على أحياء خان شيخون


استشهدت امرأتان في مدينة خان شيخون جنوبي إدلب صباح هذا اليوم، بتجدد القصف على أحياء المدينة بعد يوم من استشهاد امرأة ووقوع عدد من الجرحى.
وأفاد مراسلنا باستشهاد امرأتين وإصابة ثالثة بجروح في مدينة خان شيخون بتجدد القصف على أحيائها من ثكنات النظام في ريف حماة.
وحسب المصدر تعرض الحي الغربي من المدينة في صباح اليوم لقصف بقذائف المدفعية الصاروخية، ما أدى لاستشهاد كل من “عفراء هواش و جميلة الأمير” وإصابة آخر بجروح وذلك بعد يوم من استشهاد الطفلة “سيدرا خطاب” وإصابة 4 أطفال ورجل بجروح إثر قصف بتسعة صواريخ شديدة الانفجار استهدفت الأحياء السكنية في المدينة.
هذا، وأدت حملة القصف المكثف الذي تعرضت له مناطق إدلب في 24 ساعة الماضية إلى استشهاد ثمانية مدنيين وإصابة 14 آخرين بينهم سبعة أطفال وامرأة،بجروح خلال حملة القصف الذي تعرضت له كل من الهبيط وخان السبل وخان شيخون والتح بريف إدلب ب 72 قذيفة و14 صاروخ عنقودي، إضافة لثماني غارات جوية من طيران النظام، استهدفت قرى وبلدات التمانعة وسكيك والزرزور وأم الخلاخيل والخوين ومدينة سراقب ما أدى لإصابة ثلاثة مدنيين في المدينة بجروح مساء أمس.
فيما لم تسفر حملة القصف على معرة النعمان وجرجناز وتل الطوقان ورأس العين عن أي أضرار بشرية واقتصرت على الماديات.


المركز الصحفي السوري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *