وفاة الأطفال حرقاً في مخيم الهول..

توفي طفلان من النازحين حرقاً في مخيم الهول صباح اليوم،وذلك بسبب اندلاع النيران في خيمتهم.

أفاد الناشط ”صهيب الحسكاوي“ أنه توفي كل من الطفلين ”زينب أحمد وزكريا أحمد“ وهم من نازحي المخيم نتيجة احتراق خيمتهم وذلك بعد يوم واحد من وفاة امرأة نازحة في المخيم ولذات السبب.

كما أشار المصدر أمس الأحد إلى وفاة طفل في المخيم نتيجة البرد القارس وتردي وضع الخدمات داخل المخيم الخاضع لقوات الإدارة الذاتية في جنوب شرق مدينة الحسكة على مقربة من الحدود العراقية.

ووسط تردي وضع المخيم وصل آلاف النازحين في الأسابيع الأخيرة من مناطق ريف دير الزور الشرقي،الأمر الذي أدى إلى ازدحام كبير داخل المخيم ما دفع الكثير من العائلات للخروج منه.

وكان قد ذكر تقرير لمنظمة الصحة العالمية في كانون الثاني الماضي عن وفاة 29 طفل من أبناء المخيم في غضون ثمانية أسابيع بسبب موجة البرد وانعدام مقومات الحياة داخله،مطالبة
السماح لفرقها بالدخول إلى المخيم للتخفيف من وطأة المعاناة التي يعيشها اللاجئين هناك.

المركز الصحفي السوري

45 تعليقا على “وفاة الأطفال حرقاً في مخيم الهول..”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *