خليفة دي ميستورا في طريقه إلى دمشق

 

حطت طائرة المبعوث الدولي إلى سورية “غير بيدرسون” مساء أمس في مطار بيروت تمهيداً للقاء مسؤولين من النظام اليوم الثلاثاء.

وبحسب قناة روسيا اليوم من المقرر أن يتجه المبعوث الدولي الجديد إلى دمشق الثلاثاء للقاء مسؤولين من النظام في أول زيارة بعد استلام مهامها بشكل رسمي الإثنين الماضي, عقب استقالة المبعوث السابق “ستيفان دي ميستورا.”

بيدرسون هو رابع مبعوث أممي يتم تعيينه إلى سورية منذ العام 2011, عقب استقالة كل من كوفي عنان أول مبعوث, خلفه الأخضر الإبراهيمي, تلاه ستيفان دي ميستورا, بسبب استحالة تحقيق تقدم على مستوى الحل سياسي بسبب تعنت النظام وعرقلة الجهود الدولية حسبما ورد في تصريحات المسؤولين عقب الاستقالة.

وكانت وزارة خارجية النظام أعلنت أول أمس أن المبعوث الدولي الخاص إلى سورية سيصل قريباً للقاء مسؤولين دون أن يحدد المصدر تاريخ الزيارة.

ووعد المبعوث الدولي الجديد عقب توليه مهامه بشكل رسمي بتحقيق تطلعات الشعب السوري وعودة الأمن والاستقرار إلى ربوع سورية من خلال تطبيق القرار 2254.

وكان نائب وزير خارجية النظام فيصل المقداد قال في وقت سابق: إن تعاوننا مع المبعوث الدبلوماسي النرويجي ” غير بيدرسون” مشروط بابتعاده عن أساليب من سبقه، متهما المبعوثين السابقين بالوقوف في صف المعارضة على حد تعبيره.

المركز الصحفي السوري

Comments are closed.