مقتل عميل لمخابرات النظام في ريف درعا

 

أفاد ناشطون أن مجهولين قاموا بقتل عميل لقوات النظام في مدينة الصنمين شمال درعا بعد يوم من مداهمة منزل قيادي سابق من مخابرات النظام في المدينة.

وبحسب مراسل شبكة بلدي قام مجهولون مساء أمس بقتل المدعو ” عبد الرحيل ” الذي يعمل عميل لفرع الأمن السياسي للنظام في المدينة بعد يوم من مداهمة مخابرات النظام منزل القيادي السابق في حركة أحرار الشام “وليد الزهر” لاعتقاله لتندلع على إثرها اشتباكات بين العائلة وعناصر الدورية أدى لمقتل عنصر وإصابة آخرين بجروح.

المدينة التي تشهد لليوم الثالث على التوالي توتر عقب تهديدات قائد قوات الفرقة التاسعة باقتحام الصنمين لاعتقال عناصر التسويات عقب الحادثة.

على نحو متصل استهدف مجهولون يستقلون دراجة نارية ليلة أول أمس بإطلاق النار على الشبيح عامر سالم كيوان أمين سر المجلس المحلي في بلدة طفس في ريف درعا بسبب علاقاته وارتباطاته مع فروع النظام ضمن سلسلة الاستهدافات والملاحقات التي بدأت تتمدد من استهداف حواجز ومقار النظام إلى ملاحقة رجالها وكان من ضمنها قتل زاهر رضوان الملحم”في منزله ببلدة داعل قبل أسبوع والذي يعتبر أحد أبرز المسؤولين عن التشييع في المنطقة.

المركز الصحفي السوري

Comments are closed.