استشهاد طفلين في درعا

 

استشهد طفلان في ريف درعا متأثرين بإصابتهم إثر انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف النظام على ريف المحافظة.

وأفاد مركز حوران الإعلامي باستشهاد كلاً من الطفل “أحمد محمد طالب الزامل 15 عاماً والطفل محمد حسام الكايد 15 عاماً من أبناء مدينة انخل شمالي غربي درعا 55 كم، بانفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف النظام على الطريق الواصل بين المدينة وقرية قيطة في محيطها.

وفي منتصف شهر كانون أول الماضي وثق ناشطون استشهاد الطفل علام محمد الشهابي من أبناء بلدة ابطع بريف درعا الأوسط متأثراً بإصابته بانفجار لغم أرضي من مخلفات النظام على أطراف البلدة.

و كان مكتب توثيق الشهداء في درعا، قد وثق استشهاد 4 مدنيين نتيجة انفجار الألغام و المخلفات المتفجرة في محافطة درعا خلال شهر تشرين الثاني من العام الماضي، كما وثق شهيدان منذ بداية شهر كانون الأول.

المركز الصحفي السوري

Comments are closed.