ميليشيات إيران ترفع أعلاماً روسية على مقارها لتجنب استهدافها .

 

شرعت الميليشيات الإيرانية في ريف حماه وإدلب على رفع أعلام روسية على مقارها العسكرية لتجنب استهدافها من الطيران الإسرائيلي.

ونقل موقع عنب بلدي عن المتحدث باسم جيش العزة “مصطفى بكور” تصريحاته أمس السبت أن الميليشيات الإيرانية التابعة للحرس الثوري و المنتشرة في مدينة حلفايا ورحبة خطاب وكلية البيطرة ومعان ومطار حماه في محافظة حماه بالإضافة لمطار أبو ظهور بريف إدلب لجأت إلى رفع أعلام روسية على مقارها لتجنب استهدافها من الطيران الاسرائيلي.

ووفق المصدر أن جميع الميليشيات الإيرانية تتبع للواء 313 حرس ثوري قامت بنقل آلياتها العسكرية على القواعد والنقاط الروسية الموجودة في المنطقة الفاصلة بين مناطق سيطرة النظام ومناطق سيطرة الثوار المعروفة بنقاط المراقبة، حسب اتفاق آستانا مقابل أن تضع تلك الميليشيات نفسها تحت تصرف القوات الروسية.

وكان قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء “محمد علي جعفري” قد صرح في منتصف تشرين الثاني الماضي أن بلاده سترسل مقاتلين من الحرس الثوري تحت مسمى قوات حفظ سلام إلى إدلب وريف حلب بطلب من النظام، مشيراً أنه “بناء على مفاوضات آستانا بشأن سورية، فقد طلبت دمشق من إيران إرسال قوات حفظ سلام إلى المنطقتين المذكورتين.

المركز الصحفي السوري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *