للمرة الأولى وفاة طفل يحمل فيروس كورونا في الشمال المحرر

1٬352
اشترك في نشرتنا الإخبارية

 

توفى طفل، أمس الثلاثاء، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا، داخل أحد المشافي في الشمال المحرر.

وأفاد “مراسلنا” بوفاة طفل متأثرا بمضاعفات عمل جراحي في مشفى الزراعة بمدينة إدلب، وبعد إجراء فحص مخبري لمسحة الطفل تبين أنه مصاب بفيروس كورونا، وقد عمل فريق الدفاع المدني، مع أخذ كافة تدابير الأمن والسلامة، إلى نقل جثمان الأخير لقرية المغارة جنوب إدلب حيث تم دفنه.

وسجل مخبر الترصد الوبائي أمس 93 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، موزعة: 51 حالة في حلب و42 في محافظة إدلب ليرفع عدد الحالات إلى 999، فيما سجل 30 حالة شفاء، 13 في حلب مقابل 17 في إدلب ليرفع عدد الحالات المعنلة إلى 492 حالة شفاء.

وارتفعت بشكل ملحوظ في الأيام الأخيرة حالات الإصابة بفيروس كورونا في الشمال المحرر، في ظل عدم مراعاة الأهالي للجائحة واتخاذ إجراءات الحماية الضرورية أمام نقص الموارد والإمكانيات الطبية.

المركز الصحفي السوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.